وزير البترول :مصر وجهة استثمارية بترولية واعدة أمام شركات البترول والغاز العالمية

جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن ما حققته صناعة الغاز الطبيعي في مصر من نتائج أعمال متميزة خلال العام المالي الماضى ووصولها لمعدلات غير مسبوقة لزيادة إنتاج الغاز الطبيعى في تاريخ مصر يمثل حافزا كبيراً لمواصلة بذل الجهود في  تعظيم موارد مصر وقدراتها من الغاز الطبيعي. 

جاء ذلك خلال رئاسته للجمعية العامة للشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية إيجاس لاعتماد نتائج أعمال العام المالى 2021 / 2022.

وأشار الوزير إلى الخطة الطموحة التى يستعد قطاع البترول لتنفيذها خلال العامين الماليين القادمين المتمثلة فى تنفيذ برنامج حفر لـ 31 بئر استكشافى للبحث عن الغاز الطبيعي في نشاط غير مسبوق مما سيسهم بشكل كبير في تحقيق اكتشافات جديدة وزيادة الاحتياطيات والانتاج بالإضافة إلى عمليات البحث السيزمى التى يتم تنفيذها باستخدام التكنولوجيات الحديثة والتي تسهم في تحديد مكامن بترولية وغازية واعدة ، مشيراً إلى أن مصر يستثمر بها حالياً أغلب شركات البترول والغاز العالمية الكبرى وهو ما يعد مؤشراً علي الفرص  الاستثمارية الواعدة التى تزخر بها مصر في هذا القطاع .

وأضاف الملا أن التحديات العالمية الحالية وسعى العديد من الدول لتأمين امدادات الطاقة وخاصة الغاز الطبيعى يظهر مدى أهميته المتزايدة وأن شركة إيجاس يقع على عاتقها مسئولية كبيرة لتحقيق أقصى استفادة اقتصادية من ثروات مصر الغازية.

 ولفت الملا إلى أن خطط ترشيد الاستهلاك التي تنفذها الدولة حالياً مكنت قطاع البترول من الاستمرار في نشاط تصدير الغاز الطبيعي المسال خلال أشهر الصيف التي تمثل ذروة الطلب على الغاز في مصر مما حقق عائدات من العملة الصعبة لصالح الاقتصاد المصرى ، مشيراً إلى التعاون والتنسيق الجاري مع الوزارات والجهات المعنية لتنويع مزيج الطاقة  ليسهم فى توفير المزيد من كميات الغاز وتخصيصها للتصدير.

كما أشار الوزير إلى أن المبادرة التي نفذتها الوزارة بتكليف من القيادة السياسية لتقسيط تكلفة توصيل الغاز للمنازل في مناطق يصلها الغاز لأول مرة شجعت المواطنين على التعاقد على الخدمة مما يساهم في تقليل استيراد البوتاجاز فضلاً عن كونها خدمة حضارية لتحسين مستوى معيشة المواطن.

وأوضح الملا أن عمليات التحول الرقمى بقطاع البترول والغاز وربط كافة الشركات والهيئات بمنظومة رقمية موحدة احد العناصر المؤثرة فيما تحقق من انجازات ، مشيراً إلى أهمية برامج تدريب الكوادر البشرية المستمرة التي ينفذها القطاع فى تحسين قدرات العاملين ورفع كفاءتهم ، وأن استحداث إدارة للتحول الطاقى والاستدامة بشركة ايجاس يسهم في الاستعداد لمستقبل الطاقة خلال السنوات القادمة.

ومن جانبه استعرض الدكتور مجدى جلال العضو المنتدب التنفيذي للشركة أهم مؤشرات الأداء خلال العام حيث بلغ متوسط انتاج الغاز الطبيعي حوالى 7ر6 مليار قدم مكعب يوميا و متوسط الاستهلاك المحلى من الغاز الطبيعى  حوالى 1ر6 مليار قدم مكعب يومياً  ، وأشار إلى  تنفيذ 14 مشروعاً لتنمية حقول الغاز  بالإضافة إلى حفر 20 بئرا جديدا ووضعها جميعا على خريطة الإنتاج  باجمالى انتاج أولى يقدر بـ 2ر1 مليار قدم مكعب غاز يومياً و7ر23 ألف برميل متكثفات يومياً وذلك باجمالى تكلفة استثمارية تقدر بنحو 680 مليون دولار.

وأضاف أنه قد تم تحقيق 5 اكتشافات جديدة للغاز بالبحر المتوسط ودلتا النيل باجمالى احتياطيات حوالى 317 مليار قدم مكعب غاز بالإضافة إلى تأكيد احتياطيات تبلغ 471 مليار قدم مكعب بعد حفر البئر بشروش 3 في البحر المتوسط.

وأشار إلى طرح مزايدتين عالميتين جديدتين للبحث عن الغاز والبترول وتم طرحهما بالكامل لأول مرة بصورة رقمية من خلال بوابة مصر للاستكشاف والانتاجEUG  ونتج عنهما إسناد 3 مناطق لشركتى إينى وبى بى العالميتين باجمالى استثمارات 278 مليون دولار ومنح توقيع أكثر من 29 مليون دولار، كما تم تنفيذ برنامج مسح سيزمى ثلاثى الأبعاد بتقنية OBN وهى تقنية حديثة تنفذ لأول مرة فى البحر المتوسط لاستكشاف الطبقات العميقة بإجمالى مساحات حوالى 330 كيلومتر مربع بمنطقتى أتول وشمال الطابية البحرية التابعتين لشركة بى بى.

وفيما يتعلق بالصادرات علي مدار العام فقد ارتفعت كميتها بنسبة 44٪ مقارنة بالعام السابق، وقد تم تصدير 84 شحنة غاز طبيعي مسال من مصنعى إسالة الغاز بإدكو ودمياط.

 واستعرض الموقف التنفيذي لتوصيل الغاز الطبيعي للمنازل في ضوء الخطط والمبادرات القومية موضحا أنه بنهاية يونيو 2022 تم توصيل الغاز الطبيعى إلى 118 قرية ضمن المرحلة الاولي لمبادرة حياة كريمة ، مشيراً إلى أنه جارى تنفيذ أعمال الشبكات الأرضية لتوصيل الغاز إلى 515 قرية أخرى بالإضافة إلى ادراج 796 قرية ضمن خطة توصيل الغاز عقب تنفيذ وصلات الصرف الصحى بها ، ولفت إلى أن اجمالى عدد الوحدات السكنية التى تم توصيل الغاز الطبيعى لها علي مستوي الجمهورية منذ بدء النشاط وحتى يونيو 2022 بلغ حوالى 5ر13 مليون وحدة سكنية منها حوالى 15ر1 مليون وحدة سكنية تم التوصيل لها خلال العام مما يرفع العبء عن الدولة في تدبير 250 مليون أسطوانة بوتاجاز سنوياً للوحدات التي تم توصيلها منذ بدء النشاط ، بالإضافة إلى توصيل الغاز إلى 2468 مستهلك تجارى و153 مستهلك صناعى ، مشيراً إلى أنه خلال آخر 8 سنوات تم تحقيق طفرة كبيرة في توصيل الغاز للمنازل بتوصيله إلي 3ر7 مليون وحدة سكنية وهذا يفوق ما تم توصيله خلال 34 عاما منذ عام 1980 والذي بلغ 2ر6 مليون وحدة سكنية.

واستعرض مستجدات المشروع القومى للتوسع فى استخدامات الغاز كوقود للسيارات حيث تم تحويل حوالى 80 ألف سيارة خلال العام ليصل إجمالى عدد السيارات المحولة منذ بدء النشاط إلى حوالى 450 ألف سيارة ، وذلك بالإضافة إلى انشاء 262 محطة تموين السيارات بالغاز في اطار خطة طموحة لزيادة أعداد محطات تموين السيارات بالغاز ، وتم تشغيل أول محطة متنقلة لتموين السيارات بالغاز الطبيعي المضغوط كوسيلة غير تقليدية في اماكن التكدس او المناطق التي لم يتم وصول الغاز اليها، وقد تم استخدامها بنجاح في مدينة الخارجة بالوادي الجديد.

وشهد العام تنفيذ عدة مشروعات لخطوط نقل الغاز لتدعيم الشبكة القومية للغازات الطبيعية باجمالي اطوال 175 كم وبتكلفة استثمارية 7ر2 مليار جنيه ومن اهمها مشروع خط غاز العلمين لمواكبة جهود التنمية بتلك المنطقة .

كما استعرض الجهود التى تم بذلها فيما يخص خفض الانبعاثات الكربونية وتتضمن بحث فرص انتاج ونقل واستخدام الهيدروجين منخفض الكربون وتقنيات التقاط الكربون وتخزينه والاستفادة منه وإعداد خارطة لإزالة الكربون بالقطاع ، مشيراً إلى استحداث إدارة للتحول الطاقى والاستدامة بالشركة وتوقيع العديد من مذكرات التفاهم مع الشركات العالمية العاملة فى مصر لبحث فرص إزالة الكربون فضلاً عن مشاركة الشركة فى اعداد الاستراتيجيات المتعلقة بتحول الطاقة والاستدامة.

وفى اطار استراتيجية المسئولية المجتمعية التى أطلقتها وزارة البترول فى يناير 2022 ، تقوم  إيجاس حالياً بإعداد خطة عمل بالتعاون مع الشركات والهيئات والوزارات المختلفة لتنفيذ مشروعات التنمية المجتمعية وقياس المردود الاجتماعى من المشروعات المنفذة ومدى نجاح مجهودات التنمية وتحسين احوال المناطق المحيطة.

وأشار إلى أن إيجاس تضع أنشطة السلامة والصحة المهنية على قائمة أولوياتها والحفاظ على البيئة طبقاً للقوانين والمعايير المحلية والدولية المعتمدة.

حضر أعمال الجمعية الجيولوجى أشرف فرج وكيل أول الوزارة للاتفاقيات والاستكشاف وإبراهيم خطاب مساعد الوزير للتطوير الهيكلى والموارد البشرية والدكتور هشام لطفى مساعد الوزير للشئون القانونية والمحاسب أشرف عبد الله مساعد الوزير للشئون المالية والاقتصادية والمحاسب هشام نورالدين رئيس الإدارة المركزية لمكتب الوزير والمهندس شريف حسب الله وكيل الوزارة لشئون البترول والمحاسب أشرف قطب وكيل الوزارة للشئون المالية والجيولوجى علاء البطل الرئيس التنفيذى لهيئة البترول والكيميائى سعد هلال رئيس الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات والمهندس جابر دسوقى رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر وعلى السيسى وكيل أول وزارة المالية والاستاذ محمد عبدالفتاح وكيل أول الجهاز المركزى للمحاسبات والدكتور حسام الدين عبد الفتاح عميد كلية الهندسة جامعة القاهرة والدكتور محمود أبو العلا مدير مركز الدراسات والبحوث التعدينية بكلية الهندسة والدكتور ياسر مصطفى مدير معهد بحوث البترول ومحمد جبران رئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول.

 

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا