اليابان تبتكر طريقة جديدة لتوليد الكهرباء من الثلج

توليد الكهرباء من الثلج
توليد الكهرباء من الثلج

 

هناك مصطلح غير معروف أوغير مألوف، وهو الطاقة "الكهروحرارية" و هل هناك علاقة حاصلة بين الكهرباء والحرارة؟ نعم هناك علاقة بينهما.

ففى عام ١٨٢١ اكتشف عالم فيزيائي ألماني يسمى Seebeck أن الفرق في الحرارة يدفع حاملات الشحنات (Charge Carriers) الموجودة داخل المواد الموصلة إلى الانتقال من الجانب الساخن إلى الجانب البارد و تحرك الشحنات هذا في حد ذاته هو تعريف التيار الكهربائي وبالتالي ينتج عن فرق الحرارة توليد تيار كهربائي.

و كما درسنا سابقا في المدرسة العلاقة بين الكهرباء والمغنطيس (الطاقة الكهرومغناطيسية) Electromagnetism، والعلاقة بين الكهرباء والكيمياء (الطاقة الكهروكيميائية Electrochemistry) مثل البطاريات، وعرفنا أن كلاهما قابل أن يعكس Reversible، بمعنى:

-إذا مررت تيار كهربائي في سلك يمكنك تحويله إلى مغنطيس، والعكس، إذا مررت مغنطيس بجانب سلك يمكنك أن تستحث بداخله تيار كهربائي.

-إذا مررت تيار كهربي في محلول يمكنك توليد تفاعل كيميائي، والعكس، يمكنك بتفاعل كيميائي توليد تيار كهربائي.

وقد ذكرت وسائل إعلام أن خبراءا يابانيين تمكنوا من تطوير تقنية جديدة لتوليد الطاقة بالاعتماد على الثلوج.

وتبعا لوسائل الإعلام فإنه "وفي أوموري التي تعتبر واحدة من أكثر مدن اليابان تساقطا للثلوج ستبدأ في ديسمبر تجربة فريدة للحصول على الكهرباء بالاعتماد على الثلج".

وتشير وسائل الإعلام إلى "أن التقنية الجديدة لتوليد الطاقة ابتكرها كوجي إينوكي، الأستاذ في جامعة طوكيو للاتصالات، ووفقا للخبراء فإن هذه التقنية لن تقل كفاءة عن تقنية الألواح الشمسية لتوليد الكهرباء".

وتعتمد التقنية الجديدة على منظومة تضم حلقات مغلقة يدور السائل بداخلها، ويتم غمر قسم من أنابيب هذه الحلقات في خزان مملوء بالثلج، ويبقى قسم من الحلقات في الهواء، فيما يتم تسخين القسم الخارجي للمنظومة بواسطة الشمس، وبفضل فارق درجات الحرارة يخلق تأثير فيزيائي في المنظومة يؤدي إلى تدوير توربينات ستقوم بدورها بتوليد الكهرباء.

وفي حال نجاح التجربة فإن مصمم المنظومة الجديدة يخطط لاستخدام الثلج الذي يتم جمعه من الشوارع مستقبلا لاستعماله في منظومته الجديدة بدلا من رميه في البحر، كما يفترض أن يتم تطوير منظومة شبيهة تعتمد على حرارة الينابيع الساخنة.

احمد جلال

جمال الشناوي

ترشيحاتنا